أخبار وطنية : للإنسانية عنوان ... ماري

خبر ما بريس - كاتب المقال : رئيس التحرير أمين البوشيخي | التاريخ : 09:08:05, 11/04/16 | فى : خبرمابريس طباعة المقال
للإنسانية عنوان ... ماري
تثلج القلب كلمة الإنسانية ونحن على مشارف جسر العولمة والرأسمالية والحروب وحب الذات وسمو الكراهية، بالفعل صنفت البارحة بمنقدة الجنس البشري حينما عارضت نظام ادولف هتلر ووحشيته في امتلاك الكون واخضاع الإنسانية لرحمة الجنس الاري لترحل بعيدا عن خلاف الحرب الباردة بين القوى العظمى لتحط الرحال بدولة الضيافة والكرم وبالذات بمدينة الدار البيضاء لتصنف بعد ثلاثين عاما من البارحة بمنقدة الكلاب والحيوانات، بل بأم الكلاب والآن ترقد بسلام تاركة ورائها إرثا من الحب ودروس الإنسانية .
ماري، التي لم تؤمن يوما بمفهوم الهوية والحدود والجنس والإنتماء، بعثرت مفاهيم الجهل الكوني والتقاليد المقززة التي توارثتها ادمغة جيل المنكوبين دهنيا لتبني كيانا من الحب والعطاء والرحمة والتضامن، فكانت تشق شوارع الدار البيضاء على الأقدام بحثا عن جرو أو كلب أو قط قد يحتاج للمساعدة، بل لم تكتفي باطعام كلاب وقطط الدار البيضاء بل كانت تأوي العشرات منهم وتتقاسم معهم أكلها ومسكنها.
ماري، التي رسمت أملا لمئات الكلاب والقطط ونحتت تماثيل من الطمأنينة والارتياح للعشرات منهم، هاهي اليوم تتركهم يتامى وراءهم، بالفعل هم في رحمة من خالقهم، غير أنه في زمن جهل المجالس الجماعية وقتلهم من غير ذنب أو قانون، وفي زمن الكراهية الإنسانية فهم يتامى ضالون.
رحلت ماري إلى خالقها، وتركت خلقا سيشهدون لأعمالها وأفعالها، الرحمة لها والرحمة لكلاب وقطط المغرب.

أمين بوشيخي تحياتي.

مجموعة صور : للإنسانية عنوان ... ماري

للإضافة على :

اضافة تعليق : الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي خبر ما بريس
الاسم الكامل :
تعليق :
     
تعاليق سابقة

أخبار وطنية : مقالات ذات صله

التاريخ : 08:17:24, 15/11/18 | فى : خبرمابريس | عدد المشاهدات : 276

أخبار وطنية : هذا أبرز ما قالته الصحافة الفرنسية عن "البراق" القطار المغربي فائق السرعة ...

إقرأ المزيد..

التاريخ : 02:08:21, 23/06/18 | فى : خبرمابريس | عدد المشاهدات : 319

أخبار وطنية : النتائج النهائية لانتخابات المجلس الوطني للصحافة...

إقرأ المزيد..

التاريخ : 12:42:40, 23/06/18 | فى : خبرمابريس | عدد المشاهدات : 320

أخبار وطنية : كتابة الدولة في النقل تنفي تحديد مدة التكوين للحصول على "البيرمي" في 6 أشهر ...

إقرأ المزيد..